تنظيم صيد الأسماك السطحية

تنظيم صيد الأسماك السطحية
ضمن جهود حماية الحياة البحرية وتعزيز مخزون الثروات المائية الحية وتحقيق استدامة التنوع البيولوجي في الدولة، أصدرت وزارة التغير المناخي والبيئة قراراً وزارياً رقم (468) لسنة 2019 بشأن تنظيم صيد الأسماك السطحية بواسطة الشباك بطريقة الحلاق (التحويط).
وبموجب المادة الأولى للقرار يسمح للصيادين المرخصين من الوزارة والذين تم قيد قواربهم في السجل العام بالوزارة تحت نوع (طراد) صيد الأسماك السطحية باستخدام الشباك بطريقة الحلاق (التحويط).
وحدد القرار في مادته الثانية فترة السماح بصيد الأسماك السطحية بهذه الطريقة خلال الفترة من 1 نوفمبر وحتى 30 أبريل من العام الذي يليه.
وقالت حليمة الجسمي رئيس قسم الثروة السمكية في وزارة التغير المناخي والبيئة: ” إن القرار يأتي في اطار حرص الوزارة على تحقيق أهدافها الاستراتيجية فيما يتعلق باستدامة النظم الطبيعية وتعزيز مخزون الثروات المائية الحية واستدامة الإنتاج المحلي، ويهدف إلى تنظيم صيد الأسماك السطحية بواسطة شباك الصيد بالحلاق ( التحويط ) وإعطاء فرصة لنمو الأسماك السطحية المستهدف صيدها بهذه الطريقة كالخباط والقباب لتصل الى أحجام يستفاد من قيمتها السوقية والغذائية بما يعود بالنفع على المستهلكين كقيمة غذائية وتعزيز الاستفادة المالية للصيادين من مهنة الصيد لتعويض نفقاتهم التشغيلية لرحلات الصيد وتكاليفهم لمعدات وأدوات الصيد.”

مشروع محطة معالجة النفايات الصلبة
شهد سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين رئيس المجلس التنفيذي فعالية وضع حجر الأساس وإطلاق العمل في مشروع “إنشاء وتشغيل محطة معالجة النفايات البلدية الصلبة وإنتاج الوقود البديل في إمارة أم القيوين” ضمن مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة “حفظه الله”، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والذي تنفذه وزارة التغير المناخي والبيئة وشركة الإمارات للوقود البديل، بتكلفة تصل إلى 132 مليون درهم، تسهم لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة بنسبة 50% منها.
وتصل قدرة المعالجة القصوى للمحطة حوالي 1500 طن في اليوم من النفايات البلدية الصلبة، من إمارتي عجمان وأم القيوين، فيما تصل الطاقة الإنتاجية للوقود البديل سنوياً إلى حوالي 300 ألف طن.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *